عن الرابطة

من نحن

الرابطة السورية لكرامة المواطن (كرامة) هي تيار شعبي حقوقي أسسها مواطنون من عدة مناطق مختلفة من سوريا لخدمة الشعب السوري. ليس للرابطة أي انتماء سياسي. تعمل الرابطة على تعزيز وحماية وتأمين حقوق اللاجئين والنازحين السوريين أينما كانوا.

تسعى الرابطة جاهدة لتقديم رؤية واهتمامات ومطالب اللاجئين والنازحين، والتأكد من أن صوتهم مسموع من خلال المناصرة، وحشد التأييد اللازم للتأثير على السياسات الدولية والإقليمية الرئيسية وصناع القرار.

تجسد الرابطة تنوع الشعب السوري، بغض النظر عن خلفيتهم الاجتماعية أو الدينية أو الجنسية. تسعى الرابطة من أجل ضمان حق العودة الآمنة والطوعية والكريمة لجميع اللاجئين والنازحين السوريين، والتطبيق الفعال لبيئة آمنة وفقًا لتعريف النازحين واللاجئين السوريين أنفسهم.

نحن ضد أي عودة قسرية أو مبكرة للاجئين والنازحين داخليا. حيث تؤمن الرابطة أن تياراً شعبياً لعودة كريمة مبنية على الاعتراف بحقوق المهجرين بوصفهم مواطنين سوريين، هو موضوع مركزي لأي حل قادم في سوريا

إن الرابطة ليست منظمة مجتمع مدني او منظمة غير حكومية أو حزب سياسي: انما هي تيار شعبي.

بناء تيار شعبي حقوقي صاحب شرعية سورية حقيقية، قادر على تنفيذ رؤية شاملة وصياغة رواية ناضجة وموحدة حول قضية اللاجئين والنازحين داخليا ومفهوم كرامة المواطنين. بناء منصة فعالة ومؤثرة قادرة على نقل صوت وهموم   النازحين السوريين إلى صناع القرار الإقليميين والدوليين من خلال قنوات مباشرة للتأثير على سياسات وآراء هذه الأطراف بطريقة تخدم مصالح النازحين السوريين، والمساهمة في تعريف الحل سياسي الذي يلبي احتياجات ومطالب اللاجئين والنازحين، مع ضمانات دولية وآليات مراقبة صارمة.

ضمان عودة طوعية وآمنة وكريمة للمهجرين السوريين، وضمان أملاكهم الشخصية وحقوق المواطنة لهم كاملة، وتحويل قضيتهم الى قضية محورية لا يمكن تجاوزها في أي حل سياسي قادم في سوريا.

  1. عودة طوعية وآمنة وكريمة للاجئين والنازحين إلى أماكن إقامتهم ما قبل الحرب.
  2. تأمين شروط حياة آمنة وكريمة في أماكن إقامة اللاجئين والنازحين الحالية.
  3. منع العودة القسرية.
  4. حماية حقوق المهجرين بما يتعلق بالملكية.
  5. حماية حقوق الإنسان والحقوق المدنية للعائدين إلى مناطقهم وبيوتهم.

نحن لا نحاول فقط بناء مستقبلٍ جديدٍ للسوريين، ولكن أيضًا بناء ثقافةِ عملٍ وثقافةٍ اجتماعيةٍ جديدة. حيث نفتخر بأننا قدمنا منهجاً مختلفاً ونماذج مبتكرة داخل المجتمع السوري حول كيفية إنشاء تيار شعبي وإدارته وتوسيعه.

بناء المجتمعات

القيادة الجماعية

الشفافية

التعاون في صنع القرار

تمكين المرأة والشباب

التميز

التعاضد داخلياً وخارجياً